Sunday, April 8, 2012

خاطرة سريعة: الجزيرة بين فكيّ الإنسانية والموضوعيّة



من المعلوم أن الإنسانيّة والموضوعيّة خصمان لا يلتقيان، وذلك بواقع تعريفهما. فالقلب إنساني بالفطرة. ولو صار القلب موضوعيّا لما تزوّج واحدٌ منّا زوجه! لمّا مال قلب قناة الجزيرة إلى مبادئ التحرّر والديمقراطيّة ، دخلت الإنسانيّة من الشبّاك وخرجت الموضوعيّة من الباب. سوف أتفهّم هذا الواقع وأسلّم له إذا إعترفت به قناة الجزيرة لنفسها ولجمهورها، فليس هنالك أنكى من أن لا يعرف الإنسان نفسه. 


أمّا ما لم أستطع تفهّمه فهو إزدواج المعايير. وربما تُثبت قناة الجزيرة أنني على خطأ عندما يُعقب علي الضفيري حلقته من برنامج "في العمق" التي عالجت أزمة سوريا بحلقة تناقش موضوع المَلَكيّة في السعوديّة ويكون ضيوفها أربعة معارضين سعوديين. حينها سأُقبِّل جبهتك وكفيّك عزيزي الضفيري ولن ألومك إذا لم تسامحني بعدها!    

No comments:

Post a Comment